في
الجمعة 2 شعبان 1438 / 28 أبريل 2017

جديد الأخبار


02-27-1436 11:51 AM

1) يجزم عبدالرحمن الخريجي في كتابه (نشأة المسرح السعودي) أن المحاولات الجادة للمسرح السعودي بدأت عام 1960م.

(2) السعوديون يملكون المال والكادر البشري والإعلام..

“مثلث” مهم لإنجاح أي عمل.. ثم: يعيش المسرح نصف قرن في غيبوبة!. ثمة من يزعم أن “منع” العنصر النسائي سبَّبَ هذه الـ”غيبوبة” .. – فتّش عن المرأة-!.

(3) لا يمكن لعاقل أن يقنعه هذا السبب.. فأروع المسرحيات العربية مثل (مدرسة المشاغبين) و(كأسك يا وطن) كان دور “المرأة” فيها “غير أساسي”.

(4) في المهرجانات الصيفية يلاقي “المسرح المحافظ” قبولاً.

(5) (للسعوديين فقط) و(تحت الكراسي) مسرحيات سعودية نجحت دون عنصر نسائي.

تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 458


خدمات المحتوى


جميلة كاتب
تقييم
1.00/10 (1 صوت)

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.