في
الإثنين 2 شوال 1438 / 26 يونيو 2017

جديد الأخبار


10-20-1433 05:49 AM

قدرت دراسة ببلوجرافية حديثة قام بها القاص خالد اليوسف ان عدد الروايات الصادرة في السعودية منذ أن كتب عبدالقدوس الأنصاري روايته "التوأمان" عام 1349 هـ التي اعتبرت الأولى في الأدب السعودي بما يقارب 400 رواية حتي نهاية 2006م.

وأكدت الدراسة -وفقا لجريدة "الوطن" السعودية- أن هناك خلطا بين مصطلح القصة والقصة الطويلة ولم يثبت مصطلح الرواية إلا بعد عام 1980م، وكان حجم الرواية من 40 إلى 80 صفحة، حتى وصلت صفحاتها إلى 500 صفحة.

وقال اليوسف في دارسته إن الروائية السعودية واكبت النهضة بعد عام 1970 م بنشرها عشرات الروايات الجيدة، وأضاف: قسم الدارسون والباحثون الرواية السعودية إلى أربع مراحل، المرحلة الأولى من عام 1349هـ إلى 1400هـ وتوزعت حسب الإصدارات إلى 4عقود، فخلال العقدين من1349هـ إلى 1367هـ صدرت رواية (التوأمان) لعبد القدوس الأنصاري و(الانتقام الطبيعي) لمحمد الجوهري و"فكرة" لأحمد السباعي.

ومن عام 1370هـ إلى 1380هـ صدرت ست روايات، ومن عام 1381هـ إلى عام 1989هـ صدرت تسع روايات، وانتعشت الرواية خلال العقد من 1390هـ إلى 1400هـ حيث صدرت أو أعيد إصدار 28 رواية.

ومن سمات كتابة المرأة في هذه الفترة صدور سبع روايات للكاتبة سميرة خاشقجي، وجاءت محصلة المرحلة 52 رواية للكتاب و39 للكاتبات، طبع منها 23 رواية داخل المملكة و29 خارجها

تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 1167


خدمات المحتوى


تقييم
1.00/10 (1 صوت)

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.