في
الإثنين 18 ربيع الثاني 1438 / 16 يناير 2017

جديد الأخبار


03-28-1432 08:19 AM



قالتْ تُعاتبــــه والدمـــــعُ ينهمـــــــلُ
كم كنتَ تقسو على قلبي وأحتملُ

كم كنتَ تجرحُ إحساسـي وتؤلمُـــــهُ
وتوهنُ القلــبَ هجــراناً وترتحـــــلُ

كم كنتَ تهزأ من حُزني ومن شجني
وتمـلأ الكأسَ من دمعـي و تحتفـلُ


كم كنتَ تتركني يا ظالمــي أبَـــــــداً
للشـوقِ يقتلنـي والقلـبُ يشتغــلُ


كم كنتَ تدفـعُ للإعصــــــار مركبتــي
وتُغرقُ الحبَّ في صبري ولا تســلُ

في كلِّ شــاردةٍ ....... في كلِّ واردةٍ
كم كنتَ تصـرخُ بي ظلماً و تنفعــلُ

حتى وفي حُلمي كم كنتَ تُغضبني
وتزرع المـرَّ في الأحـلام تكتحــــلُ

وكنتَ تغضـــبُ إنْ عاتبتُ أو طلبــــتْ
روحي التسـامح عن إلمامه الزللُ

كأنَّنـي لســـتُ من مــدَّتْ روافدهـــا
تسـقيكَ من قلبها حبَّــاً به العسـلُ

أو أنَّنـي لســـتُ من أفنتْ مودَّتهــــا
حتى تعيشَ سـعيداً والهـوى ثمِــلُ

إذ كنتَ تســـرعُ لي تشـــكو وتنتحبُ
ظلمَ الحيـاة إذا ضـاقتْ بك السُـبُلُ

فكنتُ صــــدراً حنـــوناً أنتَ مهجتُـــهُ
ترتاح في أضلعي ويختفي الوجـلُ

لم أشـتكي مللاً من طول ماسَـمِعتْ
أذني الشماتة ممَّنْ أُدنفـوا وسَلوا

قالــــوا فكنتَ كما قالوا أخــــا صـممٍ
عن الغـرام ولا يحلــــو لك الغــــزلُ

فلم أجدْ منـكَ غير الدمـعِ في مُقَلِـي
ولـم أجدْ منـكَ غيرالوجد يغتســــلُ

ماالنرجســـيَّةُ إلاَّ فيـــكَ قد خُلقــــتْ
كلُّ الغـــرور وكلُّ البخـــل والزلــــلُ


أذللـتُ مِنْ عزَّتـي قدراً ظننتُ بـــــــه
أنِّـي بصمتي على شكواك أبتهـلُ

أو أنَّنـي بهوانـي في هـــواكَ أفـــي
طبعَ الحيـاة ويرضى فيكَ ذا الرجـلُ

لكنَّمـا لم تعي صمتـي على ألمـــي
وازددتَ ظلمــــاً وإذلالاً .... وما تـزلُ

أفنيتُ عمـــري وقدمتُ الشبابَ لِمَنْ
أضعتُ فيه شبابي وانتهـى الأمـلُ

فامضـي بعيــداً وإنِّي لستُ نادمـــةًَ
أنِّـي تركتُـكَ والأشـــواقُ تشـــتعلُ

:
:
:

تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 810


خدمات المحتوى


...
تقييم
1.00/10 (1 صوت)

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.